المفتي محمد عسيران نعى القاضي الزين: رائد حوار واعتدال حمل راية المقاومة وعمل لوحدة الأمة

نعى مفتي صيدا الجعفري الشيخ محمد عسيران القاضي الشيخ أحمد الزين رحمه الله.  وقال المفتي عسيران في كلمة رثى فيها الراحل:

"بسم الله الرحمن الرحيم

(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ، فمنهم من قضى نحبه ، ومنهم من ينتظر ، وما بدلوا تبديلا).

الراحل الكبير ، العلامة المجاهد سماحة القاضي الشيخ احمد الزين رحمه الله واسكنه الفسيح من جنانه وأعظم الأجر للأمة.

إنا لله وإنا اليه راجعون.

من أعلام الأمة الاسلامية والوطنية ، ورائد من رواد الحوار والاعتدال ، حمل راية المقاومة وعمل في سبيل تحرير فلسطين التي عاشت في قلبه وفكره.

عرفته منذ طفولتي خطيباً مفوهاً يرقى المنابر خاصة في عاشوراء في النادي الحسيني لمدينة صيدا ، يصدح بحب الحسين ( ع) وجهاده من أجل استقامة الأمة وتوحيد كلمتها على النهج الصحيح ، داعياً الى الله بالحكمة والموعظة الحسنة ، طالباً من ألأمة الجمعاء ان تكون يداً واحدة وصفاً وحداً كالبنيان المرصوص ، حتى وافاه الأجل وهو على دعوة الحق قائماً على اجتماع المسلمين على كلمة التوحيد وتوحيد الكلمة.

اذا مات العالم ، ثلم في الإسلام ثلم لا يسده شيء".

@ المصدر/ رأفت نعيم