حفل فني للموسيقي حسن عبد الجواد في قلعة صيدا البحرية

Thumbnail

 شهدت قلعة صيدا البحرية، مساء أمس، حدثا فنيا مميزا تمثل بحفل للموسيقي الشاب حسن عبد الجواد، "حيث عزف نحو 36 عازفا، من الاوركسترا الوطنية في المعهد الوطني للموسيقى الكونسرفاتوار بقيادة المايسترو اندريه الحاج، معزوفات ومقطوعات موسيقية من تأليف عبد الجواد تحت عنوان the orchestra.

نظم الحفل شركة ذا بلانر - آية الصعيدي، برعاية رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي وحضوره. كما حضر الرئيس فؤاد السنيورة وعقيلته، النائبان بهية الحريري وعلي عسيران، الدكتور عبد الرحمن البزري، منسق عام "تيار المستقبل" في الجنوب الدكتور ناصر حمود واعضاء المجلس البلدي وفاعليات اقتصادية واجتماعية واهلية وثقافية وجمهور من محبي الموسيقى.

تميز الحفل بالمكان الذي تم اختياره لتكون خلفية المسرح قلعة صيدا البحرية التي أضفت على رونقها الاضاءة المتناغمة مع المعزوفات ال14 التي تم عزفها، وجميعها من تأليف عبد الجواد. فتعانقت الالحان مع امواج البحر لتتلاقى بالتاريخ والتراث المتمثلان بقلعة صيدا الصامدة ورمز المدينة ولينتقل الجمهور في رحلة موسيقية متنوعة تفاعل معها بالتصفيق تارة وبالتمايل مع الالحان تارة اخرى".

عبد الجواد
وكانت كلمة للموسيقي عبد الجواد توجه فيها بالتحية للجمهور وبالشكر لبلدية صيدا بشخص رئيسها المهندس محمد السعودي لدعمه هذا النشاط، وقال: "أشكر حضوركم لمشاركتي هذه التجربة الحلم التي ستظل محفورة في بالي الى الابد لانها بالنسبة لي كانت حلم، والحفل اليوم يعني لي الكثير خصوصا في هذا الموقع الرمز في صيدا الذي يعكس حضارتها وتاريخها.

وأهدى عبد الجواد لاهل المدينة معزوفة بعنوان "صيدون"، متوجها بالشكر للمايسترو الحاج واعضاء الفرقة على ادائهم وبث الحياة في المعزوفات التي قام بتأليفها. 

المصدر: الوطنية